الصفحه الرئيسية

ظ…ظ„ظƒ ط§ظ„طھط­ظ…ظٹظ„ - ط§ط­طھظپط¸ ظ…ظ„ظپط§طھظƒ ظ…ط¹ظ†ط§ ظ…ط¯ظ‰ ط§ظ„ط­ظٹط§ظ‡ , ظ…ط±ظƒط² طھط­ظ…ظٹظ„ , طھط­ظ…ظٹظ„ طµظˆط±

يارَبْ سَاعدْني عَلى أن أقول كَلمة الحَقّ في وَجْه الأقويَاء وأن لا أقول البَاطل لأكْسبْ تَصْفيق الضعَفاء وَأن أرَى الناحَية الأخرْى مِنَ الصّوَرة وَلا تتركنْي أتّهِم خصْومي بِأنّهمْ خَونه لأنهّم اخْتلفوا مَعي في الرأي يارَبْ إذا أعطيتني مَالاً فلا تأخذ سَعادتي وإذا أعَطيتني قوّة فلا تأخذ عّقليْ وإذا أعَطيتني نجَاحاً فلا تأخذ تَواضعْي وإذا أعطيتني تواضعاً فلا تأخذ اعتزازي بِكرامتي يارَبْ عَلمّنْي أنْ أحبّ النَاسْ كَما أحبّ نَفسْي وَعَلّمني أنْ أحَاسِبْ نَفسْي كَما أحَاسِبْ النَاسْ وَعَلّمنْي أنْ التسَامح هَو أكْبَر مَراتب القوّة وَأنّ حبّ الانتقام هَو أولْ مَظاهِر الضعْفَ. يارَبْ لا تدعني أصَاب بِالغرور إذا نَجَحْت وَلا باليأس إذا فْشلت بَل ذكّرني دائِـماً أن الفَشَل هَو التجَارب التي تسْـبِق النّجَاح. يارَبْ إذا جَرَّدتني مِن المال فاتركْ لي الأمل وَإذا جَرّدتني مِنَ النجَّاح فاترك لي قوّة العِنَاد حَتّى أتغلب عَلى الفَشل وَإذا جَرّدتني مَن نعْمة الصَّحة فاترك لي نعمة الإيمان. يارَبْ إذا أسَأت إلى الناس فَاعْطِني شجَاعَة الاعتذار وإذا أسَاء لي النَّاس فاعْطِنْي شجَاعَة العَفْوَ وإذا نَسيْتك يَارَبّ أرجو أن لا تحرمني مَنْ عَفوِك وَحْلمك فأنت العَظيْم القَـهّار القَادِرْ عَـلى كُـلّ شئ


الأحد، مارس 27، 2011

بريطانيا ترفض طلب مصر بتجميد أصول مبارك و18 آخرين


فيما يعد ضربة جديدة لمحاولات تعقب أموال الرئيس السابق حسنى مبارك وأسرته و18 آخرين من النظام السابق، ترددت أنباء قوية عن غلق لندن لطلب تجميد أصول واسترداد أموال الرئيس السابق بحجة أن الطلب المصرى جاء متأخرا وغامضا.
وكشفت المصادر أن المؤسسات القانونية والمالية ناقشت الطلب المصرى، ويتردد أن يكون الرد بالرفض للطلب، وأن هناك فريقا قانونيا وماليا يعد ردا رسميا على الطلب المصرى.
وأعلن خالد أبو بكر، عضو الاتحاد الدولى للمحامين بباريس، أن هناك معلومات رسمية تؤكد أن الحكومة البريطانية قررت غلق طلب ملف تجميد أصول مبارك وأسرته و18 مسئولا آخرين.
وأكد أن هناك دراسة لعدة طرق أخرى لإعادة فتح الملف فى حال تأكد إغلاقه، مشيرا إلى وجود معلومات عن تهريب أموال خاصة بأسرة مبارك خارج بريطانيا فى تلك الفترة لبنوك خاصة فى مختلف الدول غير الموقعة على اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد.
وكان وزير بالحكومة البريطانية طالب من قبل باتخاذ موقف دولى للتعامل مع أموال الرئيس المصرى المخلوع حسنى مبارك وعائلته فى الخارج، كما أن متحدثا باسم مكتب مكافحة جرائم التزوير الخطيرة البريطانى، ذكر أن بريطانيا لم يصل إليها طلب رسمى من الأمم المتحدة، قائلا "إننا نحدد أين قد تكون هذه الأصول فى حالة طلب منا التحرك".
وكانت صحيفة "التلجراف" البريطانية ذكرت أن الرئيس مبارك، استغل أيام الاعتصامات الـ 18 فى تحويل ثروته الهائلة إلى حسابات مصرفية لا يمكن تعقبها فى الخارج فى بنوك أجنبية، وفى صورة استثمارات، وسبائك، وعقارات فى لندن، ونيويورك، وباريس وبيفرلى هيلز.
وكان النائب العام المصرى أعلن فى 22 فبراير الماضى، أنه طلب تجميد أرصدة الرئيس السابق حسنى مبارك وزوجته ونجليه وزوجتيهما فى الخارج نتيجة بلاغات بشأن تضخم ثروة الرئيس السابق وأفراد أسرته وبأنها مودعة خارج البلاد مما يستلزم تحقيقات للتأكد من صحتها، وذلك بناء على تصديق مصر على اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، فقام بمخاطبة وزير الخارجية ليطلب بالطرق الدبلوماسية من الدول الأجنبية تجميد أرصدة مبارك وسوزان ثابث ونجلهما علاء محمد وزوجته هايدى راسخ ونجله جمال محمد وزوجته خديجة محمود الجمال" ثم أعقبه بطلب 18 آخرين.

0 التعليقات:

إظهار التعليقات

إرسال تعليق

تذكّر قول الله عز وجل
(مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ).

رسالة أحدث رسالة أقدم الصفحة الرئيسية
1. 2. 3.