الصفحه الرئيسية

ظ…ظ„ظƒ ط§ظ„طھط­ظ…ظٹظ„ - ط§ط­طھظپط¸ ظ…ظ„ظپط§طھظƒ ظ…ط¹ظ†ط§ ظ…ط¯ظ‰ ط§ظ„ط­ظٹط§ظ‡ , ظ…ط±ظƒط² طھط­ظ…ظٹظ„ , طھط­ظ…ظٹظ„ طµظˆط±

يارَبْ سَاعدْني عَلى أن أقول كَلمة الحَقّ في وَجْه الأقويَاء وأن لا أقول البَاطل لأكْسبْ تَصْفيق الضعَفاء وَأن أرَى الناحَية الأخرْى مِنَ الصّوَرة وَلا تتركنْي أتّهِم خصْومي بِأنّهمْ خَونه لأنهّم اخْتلفوا مَعي في الرأي يارَبْ إذا أعطيتني مَالاً فلا تأخذ سَعادتي وإذا أعَطيتني قوّة فلا تأخذ عّقليْ وإذا أعَطيتني نجَاحاً فلا تأخذ تَواضعْي وإذا أعطيتني تواضعاً فلا تأخذ اعتزازي بِكرامتي يارَبْ عَلمّنْي أنْ أحبّ النَاسْ كَما أحبّ نَفسْي وَعَلّمني أنْ أحَاسِبْ نَفسْي كَما أحَاسِبْ النَاسْ وَعَلّمنْي أنْ التسَامح هَو أكْبَر مَراتب القوّة وَأنّ حبّ الانتقام هَو أولْ مَظاهِر الضعْفَ. يارَبْ لا تدعني أصَاب بِالغرور إذا نَجَحْت وَلا باليأس إذا فْشلت بَل ذكّرني دائِـماً أن الفَشَل هَو التجَارب التي تسْـبِق النّجَاح. يارَبْ إذا جَرَّدتني مِن المال فاتركْ لي الأمل وَإذا جَرّدتني مِنَ النجَّاح فاترك لي قوّة العِنَاد حَتّى أتغلب عَلى الفَشل وَإذا جَرّدتني مَن نعْمة الصَّحة فاترك لي نعمة الإيمان. يارَبْ إذا أسَأت إلى الناس فَاعْطِني شجَاعَة الاعتذار وإذا أسَاء لي النَّاس فاعْطِنْي شجَاعَة العَفْوَ وإذا نَسيْتك يَارَبّ أرجو أن لا تحرمني مَنْ عَفوِك وَحْلمك فأنت العَظيْم القَـهّار القَادِرْ عَـلى كُـلّ شئ


السبت، مارس 26، 2011

مجدي حسين يترشح للرئاسة عن حزب العمل


مجدي حسين يترشح للرئاسة عن حزب العمل
قررت اللجنة العليا لحزب العمل الإسلامي في اجتماعها مساء الجمعة ترشيح مجدي أحمد حسين - الأمين العام للحزب - رئيسا للجمهورية في الانتخابات الرئاسية المقبلة، حيث ناقشت اللجنة العليا الأمر وتم إجراء تصويت كانت نتيجته الموافقة بأغلبية 54 عضو ورفض 3 أعضاء بينما امتنع 5 أعضاء عن التصويت.
من جانبه أكد مجدي أحمد حسين أن ترشيح الحزب له يأتي في ظل عدم اقتناع الأعضاء بالمترشحين حيث رأوا أنهم لا يرتقون لمستوى الثورة، مضيفا: "أنا لست طالبا للسلطة فالقاعدة تقول "طالب الولاية لا يولى" إلا أن الحزب قرر ترشيحي فيما يعد نوعا من الاضطرار لا من أجل تمثيل الحزب وإنما لحماية الثورة فنحن لسنا إزاء منافسات حزبية لأن مصر مشاكلها أكبر من ذلك والدليل أن الأسماء المرشحة حتى الآن مستقلة".
وقال حسين أنه يتم التنسيق الآن لعمل لجان مركزية لبداية الحملة الانتخابية في جميع المحافظات مؤكدا أنها ستكون لجانا قومية لا لجانا جزبية بمعنى أن تحتوى جميع المؤيدين من جميع التيارات لأنها ليست منافسة حزبية - على حد قوله.
يذكر أن مجدي أحمد حسين كان يقضي عقوبة السجن سنتين بسبب دخوله غزة عام  2009 وترشح من داخل السجن لمنصب المنسق العام لحركة كفاية وتم انتخابه منسقا لها، وانتهت مدة سجنه ليخرج بعد أيام قليلة من اندلاع الثورة مشاركا الملايين في ميدان التحرير.

 

0 التعليقات:

إظهار التعليقات

إرسال تعليق

تذكّر قول الله عز وجل
(مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ).

رسالة أحدث رسالة أقدم الصفحة الرئيسية
1. 2. 3.